Banner image for with love from nowhere
عربي
تستكشفان معاً الفنانتان إيلي نيببلوك (المملكة المتحدة) وآلاء طرابزوني (المملكة العربية السعودية) البيئة الرقمية والمادية من خلال منظاري النحت والعمارة. «بالحب: من العدم» (With Love: From Nowhere) هو استكشاف لأماكن لايمكن معرفتها بعد، من خلال ترجمة تجربة مادية مستحيلة لزيارة الأماكن الخيالية التي لا وجود لها من خلال الجمع بين الرسم والنحت والمسح الضوئي الثلاثي الأبعاد والرسم والصوت. وبالتالي، تصبح المساحات الخيالية غير الملموسة قابلة للفهم من خلال المجال الافتراضي. وقد استخدمت الفنانتان مهاراتهما المتعددة التخصصات لإنشاء تجربة رقمية يمكن الوصول إليها بواسطة الجمهور الدولي، التي تجسد العمل الجماعي عبر الإنترنت الذي يوضح طرقًا بديلة للتعاون، مما يسمح لكلا الفنانتان بتجاوز الحدود على الصعيدين المادي والمجازي. وقد اعتمدت الفنانتان بشكل كبير على منصات التواصل الاجتماعي ومكالمات الفيديو والرسائل الفورية لمشاركة الإلهام وتطوير العمل. كما استخدمت الفنانتان وسائل اتصال أكثر تقليدية، من خلال استخدام الخدمة البريدية حيث تم إرسال مواد تم العثور عليها من المملكة العربية السعودية إلى المملكة المتحدة لصنع قطع نحتية هجينة ومحمولة باليد. وقد تم استخدام هذه المواد كأساس للغير مكان ، حيث تم ترجمتها بدقة بطرق مختلفة للسماح بفهم الاماكن عديمة الوجود.

» رابط موقع المشروع

إيلي نيبلوك

إيلي نيبلوك (أيرلندا الشمالية، 1993) فنانة تعيش وتعمل في لندن وقد أنهت للتو درجة الماجستير في الفنون الجميلة من سنترال سانت مارتينز ، حيث تم ترشيحها لجائزة Cass Art Prize. حصلت إيلي على درجة البكالوريوس مع مرتبة الشرف في فن المنسوجات والتصميم والأزياء في عام 2015، وحصلت على مرتبة الشرف من الدرجة الأولى. كما شاركت في معارض فردية وجماعية على الصعيدين الوطني والدولي، بما في ذلك العمل في أماكن مثل (The Mark Rothko Centre) و (Tate Modern) و (V&A). وكانت أول فنانة من أيرلندا الشمالية تحصل على إقامة فنية في الهند في عام 2016، من قبل مجلس الفنون في أيرلندا الشمالية والمجلس الثقافي البريطاني. باعت مؤخرًا أعمالها إلى مجلس الفنون في أيرلندا الشمالية من أجل ضمها إلى مجموعته الدائمة.
تستكشف ممارسات إيلي العلاقة بين العالمين المادي والرقمي وكيف يتعايشان. وتسعى إلى اكتشاف كيف يمكن أن تغير حاسة اللمس والتكنولوجيا الرقمية تصورنا للتجارب من خلال النحت والمسح الضوئي ثلاثي الأبعاد والرسوم المتحركة والصوت.

آلاء طرابزوني

تهتم ممارسة آلاء طرابزوني التي تأثرت بخلفيتها الأكاديمية وتدريبها في الهندسة المعمارية بالتعمير والبيئة المبنية. تدريبت بشكل تقليدي كمهندسة معمارية وحصلت على درجتي البكالوريوس والماجستير في الهندسة المعمارية من جامعة نيوكاسل في إنجلترا ومعهد برات في نيويورك على التوالي.

تعتبر آلاء إن السياق هو وسيلتها وكما يتضح باستمرار في ممارستها. وقد تم عرض أحدث أعمالها، بيت الورود، في معرض (Durational Portrait) في معرض «أثر» في جدة، ومعرض (Our Next Concern) في الرياض، وكان موضوعه التأمل في الشوق الذي تجلى في إعادة صياغة العناصر المعمارية إلى مساحة المعرض.

ويعتبر «المناخ، سنفتقدك» أول عمل تعاوني بين آلاء وفهد بن نايف، وتم عرضه في الدورة السابعة من «21,39» في المجلس الفني السعودي بجدة، في عام 2020. يستكشف العمل الفني أسس أزمة بيئية محلية، مع حزن التطور البطيئ، ولكن مستمر.

في عام 2018، أنشأت آلاء وفهد ستوديو (Studio AF) في الرياض، كأستوديو متعدد التخصصات للفنون والتصميم مع التركيز على البحث والنظرية المعمارية والحضرية المحلية والفن الإقليمي المعاصر.

Artists Ellie Niblock (UK) and Alaa Tarazbouni (Saudi Arabia) collectively explore the environment both digital and physical through the lens of sculpture and architecture. With Love: From Nowhere is an exploration into unknowable places of the not yet, translating an impossible physical experience of visiting the fictional non-places through the combination of drawing, sculpture, 3D scanning, mapping and sound; thus, making the imaginary, intangible spaces comprehendible through the virtual domain. The artists utilised their multidisciplinary skills to create a digital experience that is accessible to an international audience, embodying online, collective work that demonstrates alternative ways of collaboration, allowing both artists to transcend borders both physically and metaphorically. The artists relied heavily on social media platforms, video calls and instant messaging to share inspiration and develop the work. The artists also used more traditional modes of communication, by using the postal service; found objects were sent from Saudi Arabia to the UK to create hybrid, handheld, sculptural objects. They were used as the foundations for the non-place, as they were thoroughly translated in various ways to allow for the comprehension of the non-places.

» Visit the project website

Ellie Niblock

Ellie Niblock (Northern Ireland, 1993) is an artist living and working in London and has just finished an MA in Fine Art at Central Saint Martins, where she has been shortlisted for The Cass Art Prize. Ellie completed a BA Hons in Textile Art, Design and Fashion in 2015, receiving a First Class honours. She has participated in both solo and group exhibitions nationally and internationally, including working with venues such as The Mark Rothko Centre, Tate Modern and The V&A. She was the first artist from Northern Ireland to be awarded an art residency to India in 2016, by The Arts Council of Northern Ireland and British Council. She recently sold work to The Arts Council of Northern Ireland for their permanent collection. 

Ellie’s practice explores the relationship between the physical and the digital worlds and how they co-exist. It seeks to discover how tactility and digital technology can alter our perception of experiences through sculpture, 3D scanning, animation and sound.

Alaa Tarabzouni

Influenced by her academic background and training in architecture, Alaa Tarabzouni’s practice is concerned with urbanity and the built environment. Traditionally trained as an architect, with both a Bachelor’s degree and Master’s degree in architecture from Newcastle University in England and Pratt Institute in New York respectively.

Alaa considers context as her medium and it is consistently apparent in her practice; her most recent work Bait Al Wurud, was showcased at Durational Portrait at Athr Gallery in Jeddah and The Quest for Our Next Concern in Riyadh, and was a meditation on longing manifested in the recontextualization of architectural elements to the gallery space. 

Al-Manakh, You Will Be Missed is Alaa and Fahad bin Naif’s first collaborative work and was shown at the 7th edition of 21,39 at the Saudi Art Council in Jeddah, 2020. The installation explores the foundations of a localized ecological crisis, permeated with the melancholy of subtle, yet constant, evolution.

In 2018 Alaa and Fahad set up Studio AF. in Riyadh, as a multidisciplinary art and design studio with a focus on local architectural and urban research and theory and contemporary regional art.

Related Projects

  • شَعر، شِعر
    Rawan AlMahrouqi and Alexis Maxwell
SHARE THIS PAGE